فوائده

بعض مزايا زيت الهوهوبا واستعمالاته في الأغراض التجميلية
طريقة الاستعمال : أضف بضع نقاط لليد وأفركها على المكان المرغوب معالجته فتجد أنه يدخل الجلد بسرعة وخلال ثوان بدون ترك أي أثر زيتي أو دهني، والجدير بالذكر أنه تصنف مواد التجميل عادة حول سرعة قدرتها على دخول الجلد وامتصاصه لها:

  أ- استعمالات زيت الهوهوبا كما هو بدون أي إضافات:-
يستعمل زيت الهوهوبا كأنه كريم سائل في عدة مجالات نذكر منها ما يلي :

لمنع التجاعيد على الوجه والرقبة.

في المساج للعضلات لإزالة التشنج وتخفيف آلام المفاصل.

 لتطرية اليدين وإزالة القشب

 لتطرية البطن وإزالة الدهن الزائد ومنع التشققات أو علامات تمدد البطن لدى الحوامل بفركه عدة مرات.

لنضارة البشرة ومنع الجفاف في الوجه والرقبة واليدين

 لتقوية الشعر ومنع سقوطه

 في إزالة السماط والحكة لدى الأطفال وحتى الكبار بين الفخذين والإبطين

 لإزالة القروح الجلدية وحروق الشمس

 في تسهيل دخول الزيوت المستخدمة بحمام الزيت خاصة زيت الزيتون وزيت جوز الهند حيث أن زيت الهوهوبا يعتبر حامل للزيوت ويقوم بإدخالها للجلد بسرعة.

كما يمكن استعماله في وقف سيلان الدم أو الاحمرار من اصابة الجلد من الناموس ومن الخدوش البسيطة أثناء إزالة الشعر لدى الفتيات أو الحلاقة لدى الرجال .

زيت الهوهوبا الفلسطيني العضوي

استعمالات زيت الهوهوبا مع مواد التجميل :
بإضافته للشامبو والبلسم من 2-5%
بإضافته للكريمات من 2-10%
بإضافته لأنواع اللوشن المختلفة لتطرية الجسم بعد الحمام
بإضافته لزيوت أو دهون مختلفة مع هيدروكسايد الصودا وطبخه لعمل الصابون
بإضافته للجليسرين وطبخه مع هيدروكسايد الصودا لعمل صابون شفاف مميز.


استعمالات زيت الهوهوبا   الطبية :

·  ·   في إزالة القشب وجفاف البشرة.
في معالجة التشققات والنشاف في القدمين
في منع القحة خاصة لدى المدخنين
لمعالجة الفطريات في جهاز الإناث البولي والتناسلي الخارجي وكذلك في زيادة التمتع الجنسي لدى الجنسين.
في علاج البلغم وأي فطريات بين أصابع الرجلين أو أي مكان آخر.
في علاج الحزاز والاكزيما الجلدية وحب الشباب.
في معالجة الحروق من الدرجة الأولى.
في علاج أمراض الروماتزم وأوجاع المفاصل لاحتوائه على حامض الميرستيك بفركه على مناطق الألم مما يجعله مميزاً في المساجات الفعالة في مراكز العلاج الطبيعي.
في معالجة الباصور.
في معالجة قرح النوم الجافة على الفراش طويلاًلدى المسنين.
في معالجة الإمساك بتليين الجهاز الهضمي لدى كبار السن  وذلك بتناول ملعقة كبيرة من زيت الهوهوبا الطبيعي الخالي من المواد الكيماوية قبل الأكل مع ملعقة صغيرة من العسل أو حبة شوكولاته.
في معالجة قرحة المعدة بتشميعها بتناول بمعلقة صغيرة من زيت الهوهوبا قبل الأكل مباشرة.
في معالجة سقوط الشعر بشكل دائري أو موضعي لما يسمى بالثعلبة.
في علاج السمنة باستبدال زيت الهوهوبا الطبيعي لِ 85% من الزيوت المستخدمة في القلي والسلطات والطبخ لأنه شمع لا يهضم منه إلا القليل إذا تم خلطه مع الزيوت النباتية.
بإضافته كشمع طبيعي في عمليات تشميع  الأدوية والفيتامينات  للحصول على حبيبات مغلفة شمعياً يسهل تناولها.
تعليب زيت الهوهوبا الفلسطيني الطبيعي العضوي النقي الخالي من المواد الكيماوية وتسويقه بالعبوات التالية :
لتر (1000 ملل) عبوة بلاستيك شفاف.
150 ملل- عبوة بلاستيك شفاف مع بخاخ.
100 ملل عبوة بلاستيك مع رأس نقاط.
50 ملل عبوة بلاستيك غير شفاف.
17 لتر جالون بلاستيك أصفر.
ويتم وضع ليبل مع إرشادات المؤسسة العلمية العربية للأبحاث ونقل التكنولوجيا (أسير)  التي تأسست في فلسطين عام 1981بإشراف الدكتور سعيد عساف. وتجدر الإشارة الى أنه كما بينا فإن غالبية زيت الهوهوبا في الأسواق العالمية هو غير عضوي أي ليس طبيعي لاحتوائه على المواد الكيماوية التي تستعمل في تربية وري وفلاحة نبات الهوهوبا حيث ينتج عن ذلك بذور ملوثة كيميائياً .
ومع أن  زيت الهوهوبا الطبيعي  يحتوي على مواد تمنع الأكسدة إلا أنه وللحرص وضمان النوعية نقوم بتعبئته بجالونات ثم نقوم بإضافة غاز النيتروجين الخامل لكل جالون زيت هوهوبا وإغلاقه فوراً لمنع أي أكسدة قد تحصل لهذا الزيت من الأكسجين الذي بالهواء. فالنيتروجين المضاف تحت الضغط يطرد الأكسجين الموجود على سطح الزيت في جالونات زيت الهوهوبا التي يتم تخزينها. فزيت الهوهوبا لا يتلف ولا تتغير خواصه حتى بعد الخزن لعدة سنوات